التحيز (Bias) في طريقة جمع البيانات

في موضوع سابق ناقشت موضوع التحيّز في البحث العلمي (Bias)، و بعض نواع التحيّز التي من الممكن أن يقع فيها الباحث، حيث شرحت في موضوع سابق النوع الأول منها و هو التحيز في اختيار عينة البحث و أسباب الوقوع فيه.

في هذا الموضوع إن شاء الله سأشرح النوع الثاني من أنواع التحيز و هو التحيز (Bias) في طريقة جمع البيانات.

البيانات التي يتم جمعها من خلال طرق جمع البيانات، يمكن أن يحصل عليها نوع من التأثير (Influence) من قبل الدراسة و الغرض من جمع البيانات، الباحث أو أفراد العينة الذين سيقوموا بالإجابة على الأسئلة.

التحيز في طريقة جمع البيانات الذي يتسبب فيه الباحث قد يحدث بسبب عدم أخذ الباحث في عين الأعتبار اختيار طريقة جمع بيانات بأسلوب يوفر فرصة متساوية لجمع البيانات من جميع أفراد عينة البحث بشكل عادل، و بالتالي هذا قد يؤدي إلى عدم مقدرة الباحث على جمع البيانات من جميع أفراد عينة الدراسة. أيضا، قد يحدث هذا التحيّز بسبب عدم دقة طريقة جمع البيانات أو إستخدام أسئلة غير واضحة أو أسئلة قد توحي بالإجابات الصحيحة أو أي أسئلة قد تؤدي إلى تفضيل الشخص الإجابة على الأسئلة التالية بأسلوب ما.

أحد أهم حالات الوقوع في التحيز عند اختيار طريقة جمع البيانات قيام الباحث باختيار طريقة جمع بيانات لا يمكن لبعض أفراد العينة توفير البيانات من خلالها، إما لعدم توفر بعض متطلبات هذه الطريقة، أو لعدم معرفة أفراد العينة لطريقة توفير البيانات من خلال هذه الطريقة الغير معروفة لديهم.

ففي حال قام الباحث، مثلا، باختيار الاستبيانات الإلكترونية كطريقة لجمع البيانات. غالبا ما سيتسبب ذلك في الوقوع في التحيز للأسباب التالية:

  • استخدام الباحث للاستبيانات الإلكترونية فيه إفتراض أن جميع أفراد عينة البحث لديهم جهاز كمبيوتر.
  • فيه إفتراض أن أفراد عينة البحث لديهم إنترنت.
  • فيه إفتراض أن أفراد عينة البحث يجيدون التعامل من الكمبيوتر أو مواقع الإنترنت و الاستبيانات الإلكترونية.

و بطبيعة الحال، في حال قام باحث ما باختيار الاستبيانات الإلكترونية كطريقة لجمع البيانات، قد يتسبب هذا في عدم مقدرة بعض أفراد عينة البحث في الإجابة على الأسئلة لأحد الأسباب السابقة، مما يتسبب في وقوع الباحث في التحيّز.

تجنب الوقوع في التحيّز

لتجنّب الوقوع في التحيز في طريقة جمع البيانات، يمكن القيام بالتالي:

  • استخدام طريقة جمع بيانات يمكن من خلالها لجميع أفراد عينة الدراسة القيام بتوفير البيانات أو الرد (الاستبيانات الورقية مثلا).
  • في حالة الرغبة في استخدام طريقة جمع بيانات قد تسبب التحيّز لكن الباحث يرغب في استخدامها لسهولتها أو سرعة وصول الرد من خلالها، يمكن للباحث توفير أكثر من طريقة لجمع البيانات يمكن لأفراد عينة البحث أن يستخدم المناسب منها لتوفير البيانات أو الردود. قعلى سبيل المثال، يمكن توفير طريقتي الاستبيانات الإلكترونية (لسهولتها، قلة تكلفتها، سرعة الاستجابة فيها) و الاستبيانات الورقية (يمكن للجميع الرد من خلالها)، بحيث يختار أفراد عينة الدراسة الطريقة المناسبة لهم، مما يؤدي إلى تجنّب الوقوع في التحيز.

يمكن للباحث أن يوضح في البحث قيامه بتوفير أكثر من طريقة من طرق جمع البيانات لأفراد العينة لتجنّب التحيّز و تسهيل الإجابة عليهم، حيث أن ذلك سيوضح أن الباحث على علم بموضوع التحيّز و أنه أتخذ بعض الخطوات أو الحلول التي تساهم في التقليل من التحيّز في الدراسة

(1) عدد الردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

أضف تعليقاً