٢٠ نصيحة للمقبلين على تسليم أو مناقشة

تسهيلا على طلاب و طالبات الدراسات العليا الذين سيقومون بتسليم البحث العلمي أو الرسالة العلمية الخاصة بهم، رأيت أن أكتب بعض النصائح المختصرة حول عدد من مواضيع البحث العلمي لتذكيرهم ببعض الأمور. سأضع روابط لعدد من المواضيع التي كتبتها سابقا للإستزادة.

نصائح عامة

  • التبرير التبرير التبرير (Justification) مهم جدا في كل أجزاء الرسالة. ما هي مبرراتك لاختيار هذه الطريقة بدلا من الأخرى؟ للمزيد من المعلومات حول هذا الموضوع يمكنكم مراجعة عرضي: نصائح للبحث العلمي.
  • إحرص على تقديم تصميم البحث (Research Design) و الإستراتيجيات التي أخترتها بشكل واضح و يفضل لو أمكن أن تضعها أيضا في رسم توضيحي باستخدام ميزة SmartArt في الوورد أو غيرها.
  • إحذر من التحيز (Bias) و إذا كنت قد وقعت فيه فعليك تبرير ذلك. لا تتجاهل الموضوع على أمل أن لا يتم التطرق له في المناقشة! للمزيد من المعلومات حول التحيز راجع موضوعي عن التحيز و ما الممكن عمله عند الوقوع في التحيز في البحث العلمي.
  • في حالة وجود مشاكل أو قيود في البحث العلمي قد تكون أثرت على الدراسة بشكل ما، لا بد من التطرق لها من خلال عمل قسم مخصص لاستعراضها. ليس هنالك بحث كامل، فالكمال لله، لكن المهم هو الإشارة إلى إلمامك بهذه المشاكل أو القيود و كيف تصرفت حيالها!
  • إذا كان هنالك عدد من نقاط القوة في دراستك و أردت أن تشير إليها بوضوح، خصوصا إذا ما كان هنالك أي قيود و مشاكل قد تكون أثرت على بعض الأجزاء في الدراسة و ذلك لأجل ذكر إيجابيات الدراسة بشكل واضح، يمكنك عمل ذلك من خلال إنشاء قسم لعرض قيمة و أهمية البحث العلمي أو الدراسة.
  • إستخدم المراجع للتبرير لاختياراتك فيما يتعلق بطرق جمع البيانات التي اخترتها أو الاستراتيجيات المختلفة التي استخدمتها. يمكنك أيضا التبرير و ذكر بعض الأسباب المنطقية لاختياراتك.

تحليل البيانات (Data Analysis)

بعد جمع البيانات، تأتي مرحلة تحليل البيانات، و هذه بعض الملاحظات السريعة:

  • ليس هنالك داعي للخوف من مرحلة تحليل البيانات، ذلك أنها على الأغلب تكون ممتعة و أبسط من غيرها.
  • تحليلك للبيانات يكون باستخدام الرسومات البيانية و بعض الجداول إن لزم. إستخدام الرسوم البيانية أفضل من الجداول لأنها تعطي المختصر المفيد غالبا.
  • بعد إدراجك لرسم بياني ما في الرسالة لا بد من التعليق عليه بذكر نسبة من يؤيد و من يرفض مثلا و غيرها من المعلومات ذات العلاقة.
  • من المهم الإشارة إلى ما قمت باستعراضه في الأقسام السابقة في الدراسة، خصوصا الجزء النظري في حالة موافقة بعض ما ذكرته سابقا للنتائج التي ظهرت لك من خلال جمعك للبيانات. فعلى سبيل المثال، في حال كانت هنالك نتيجة موافقة لما ذكره بعض الباحثين أو العلماء في أوراقهم العلمية أو تجاربهم، يمكن الإشارة إلى كون النتيجة التي لديك و التي تقوم بمناقشتها موافقة لكلام هؤلاء.
  • يمكن إستنتاج بعض النتائج و سبب كونها بهذا الشكل من قبلك من خلال التوضيح بشكل منطقي للأسباب التي قد تكون أدت إلى ظهور هذه النتائج بهذا الشكل.
  • في حال كنت إفترضت بعض الأشياء أو الإستنتاجات في الإطار النظري للدراسة و جاءت بعض النتائج مؤيدة لكلامك من المهم ذكر ذلك، بأن تشير لما ذكرته في قسم سابق (راجع القسم 2.3 مثلا).
  • يمكنك إستخدام بعض الإختبارات الإحصائية. إستخدامك للإختبارات الإحصائية يعطي قوة للدراسة و كونك حريص على إستكشاف العلاقات و غيرها. لكن، من المهم أن لا يكون إستخدامك للإختبارات هذه فقط لزيادة عدد الصفحات، لأن ذلك سيكون واضحا!
  • يمكن إستخدام إختبار كاي تربيع للإستقلالية لدراسة العلاقة بين متغيرين (وجود علاقة بين سؤالين مثلا من عدمها). للمزيد من المعلومات حول الإختبار، يمكنك الإطلاع على سلسلة الدروس في صفحة الدروس الإحصائية.
  • هنالك إختبارات أخرى يمكن تطبيقها لمعرفة إذا ما كانت العلاقة بين متغيرين إيجابية أو طردية، و ذلك من خلال دراسة و إيجاد معادلة الخط المستقيم و غيرها. لم أتطرق لهذا الموضوع كثيرا لكني أشرت إلى بعض من هذه الإختبارات في صفحة معاملات الإرتباط، و الإستزادة حول هذه الإختبارات تعود للطالب/الباحث، سواء من خلال البحث في الإنترنت أو قراءة بعض الكتب.
  • من الجيد جدا لو أن بعض نتائج الإختبارات أيضا جاءت مصدقة لبعض الفرضيات أو الأمور التي قد تكون إفترضتها منطقيا (أو بناءً على دراسات سابقة) في أجزاء سابقة من الدراسة، كالإطار النظري (Literature Review) مثلا.

ملاحظات أخرى:

  • أي معلومات مثل جداول إضافية أو رسومات أو أمور قد تشغل القارئ و تأخذه بعيدا عما يقرأ يتم وضعها في الأجزاء الإضافية (Appendices) للرجوع إليها عند رغبته. فمثلا، في حال تطبيقك لاختبار ما، يمكنك التطرق لأي معلومات مفصلة حول طريقة تطبيقك للإختبار و النتائج المفصلة التي قد تكون ظهرت في أحد هذه الأقسام، لا أن تقوم بوضعها في قسم تحليل البيانات. و تشير لهذا القسم في بداية استخدامك للاختبار مثلا و أنه موجود للإستزادة.
  • يتجاهل الكثيرون أهمية التركيز في قسم المناقشة (Discussion) و في الختام و النتائج (Conclusion) بسبب إستعجالهم أو رغبتهم في الإنتهاء من الأمر في أسرع وقت، لكن من المهم جدا التركيز في إخراج هذه القسمين بأفضل شكل ممكن! أحد الأسباب هو أن العديد من القراء قد يحكموا على العمل كاملا من خلال المختصر (Abstract) و الجزء الأخير.
  • قبل طباعتك للرسالة، قد يكون من الجيد لو قرأت موضوعي قائمة تفحص (Check List) قبل طباعة الرسالة.
  • قمت بكتابة موضوع حول مناقشة الرسالة (Viva)، و أتمنى أن تجدوا فيه بعض المعلومات المفيدة. و للمعلومية، ليس هنالك أي داعي للقلق من المناقشة إذا ما كنت قد أديت الذي عليك باجتهاد إن شاء الله و توكلت على الله، لأنه في هذه الحالة ستكون مناقشة مثلها مثل أي مناقشة مع أي شخص آخر.

أسأل الله أن يوفقنا و إياكم لنيل أعلى الدرجات، و أن يوفقنا و إياكم لكل خير.

(37) ردود
  1. ريريتا
    ريريتا says:

    نصائح في الوقت المناسب ……من العجيب كيف يسخر لنا الله المعلومات التي نحتاجها في الوقت الذي نكون في امس الحاجة إليها …..شكرا جزيلا لك….أتمنى أن تدعوا لي بالتوفيق وتسهيل مناقشتي التي ستكون في اول السنة ….

  2. ريريتا
    ريريتا says:

    وفيه موضوع اتمنى أن اجد له معلومات وهو ( سياسة التعامل مع المشرف على الرسالة )والاستفادة منه بأقصى صورة وتفعيل دوره الحقيقي خاصة إذا كنت طالب متأني في اختياراتك وبطيء الاستيعاب كحالتي و مشرفك يريد الانتهاء في أسرع وقت من بحثك

      • نونا
        نونا says:

        دكتور اضم صوتي لصوت الاخت اتمنى ان تتطرق لهذا الموضوع ( سياسة التعامل مع المشرف على الرسالة )والاستفادة منه بأقصى صورة وتفعيل دوره الحقيقي …لأني اجهل ذلك اتمنى ولو بشيء بسيط في الوقت الحالي .. جزاك الله خيرا

  3. د.نور
    د.نور says:

    الشكر الجزيل لمؤسس هذا الموقع الرائع
    سأقدم على التحضير لبحثي بعد أسابيع وهذا الموقع يعتبر بمثابة جائزة تشجيعية … وستكون لي في المستقبل مشاركات في البحث العلمي والإحصاء
    مع أن اختصاصي في مجال طبي لكن أرجو أن أجد في موقعكم العون والفائدة المرجوة ..
    شكراً مرة ثانية

  4. أمل
    أمل says:

    شكرا جزيلا على هذا الموقع الرائع والكم الجيد من المعلومات التي تهم الباحث في أي تخصص كان .
    تصفحت بعض المواضيع ولازلت أتصفحها وأقرأها بتمعن لفائدتها الكبيرة..
    فلك مني خالص الشكر والدعوات .

  5. اسامة الجرو
    اسامة الجرو says:

    السلام عليكم
    شكرا على الحلة الجديدة للموقع وعلى المعلومات التي تقدمونها لنا، يعلم الله انها مفيده لنا. كما نتمنى لكم التوفيق والسداد في هذا العمل. كما يسعدني ان اسمع منكم الجديد دائما. نرجوا منكم الدعاء لنا بالتوفيق والنجاح لأنني في الطريق الى المناقشة، ماهي الا اسابيع فقط.
    أسامة الجرو / طالب دكتوراة.

    • د. عبدالرحمن أحمد حريري
      د. عبدالرحمن أحمد حريري says:

      و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته،
      حياك الله أخي أسامة، و أحمد الله أنك وجدت في الموقع شئ من الفائدة، و أسأل الله لنا و لكم التوفيق.

      سأدعو لك إن شاء الله، و بالتوفيق في المناقشة، و التي أرجو من الله سبحانه و تعالى أن تكون ميسرة و ممتعة!

  6. د/نجوى حسن
    د/نجوى حسن says:

    شكرا دكتور على هذة المعلومات النادرة والمتخصصة فى مجال حيوى مثل البحث العلمى و وقليلا من الكتاب الذين أهتموا به وعرضه بهذا الشكل المرتب الواضح السخى فى العطاءو جزاك الله عنا كل الخير/ د /نجوى حسن

  7. الحياة كلمة
    الحياة كلمة says:

    أنا طالبة ماجستير وأجهل الكثير عن البحث العلمي مع أني درسته ولكن نظريا فقط ..وأعتقد أن التطبيق أمر مختلف كثيرا عن الورق
    المشرف على رسالتي شخصية لطيفة ولكن ليس لديه خبرة كافية و لاأشعر أني أستفيد منه كما ينبغي ونقطة التبريرالتي ذكرتها أرعبتني وأظن أنها ستضعني في مأزق كبير..فمالحل ؟؟؟؟

    • د. عبدالرحمن أحمد حريري
      د. عبدالرحمن أحمد حريري says:

      أهلا أختي، الحل في نظري أن تفتحي الموضوع معه لمعرفة رأيه في هذه النقطة، بحيث توضحي له مثلا الجوانب التي تتوقعين أن المبررات الخاصة بها ضعيفة. قد يفيدك من خلال النقاش بأفكار و طرق للتبرير و قد لا يقوم بذلك، و في هذه الحالة، يمكنك محا،لة التواصل مع مشرفين آخرين ربما لديهم خبرة في ذلك.

      العديد من الجامعات لديها عدد ممن لديهم خبرة بأسس البحث العلمي و أساليبه، و قد تجدي شخص آخر يفيدك.

      أخيرا، إذا لم تجدي شخص يفيدك، يمكنك أنت أن تبدأي بمناقشة نفسك و الإعتماد على بعض الكتب للإستزادة، و اعتبري نفسك شخص يجهل موضوع الدراسة/البحث و يود أن يستفسر و يفهم الموضوع و يتوصل إلى الإستنتاجات بطريقة منطقية سهلة. أيضا، هذا الشخص يريد أن يعرف لماذا قمت بالشئ (أ) و لم تقومي بالشئ (ب)، و هكذا…

      طبعا التبرير يدخل في كل شئ، و يمكنك الإستفادة من الموضوع التالي أيضا: http://educad.me/blog/297/%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D

      بالتوفيق إن شاء الله

  8. الحياة كلمة
    الحياة كلمة says:

    جزاك المولى عنا خير الجزاء
    أشكر لك الرد كما أشكر لك الحلول المقترحة علما بأني حاولت جاهدة البحث عمن يساعدني يكون على قدر جيد من المعرفة وبمقابل مادي ولكن للأسف لم يتوفر لي ذلك وأظن أني سأسلك المسلك الثالث من الحل ..شاكرة ومقدرة ردكم مرة أخرى والله يرعاكم

  9. Taha Mansor Khawaji
    Taha Mansor Khawaji says:

    نصائح هامة و من المهم اعتبارها مع كل الشكر و التقدير لأخينا عبدالرحمن

    استفسار أخي عبدالرحمن حول معامل الارتباط بيرسون: هل يمكن استخدامه لفحص العلاقة بين متغييرين (نظرة الطلاب للتعليم التعاوني الإلكتروني) و (ارتباط الطلاب بالكورس) لعينة من الطلاب (عدد 30-35) طالب. المشكلة هنا أن المشرف يقول أنه لا يؤيد استخدام معامل الارتباط بيرسون في دراسة عينة أقل من (40 طالب) … و هناك من يقول أنه لا مانع من استخدامه طالما العينة أكثر من (30) طالب … يهمني رأيك و رأي الإخوة كثيرا و هل هناك بدائل علما بأني سوف استخدم استبانتين منفصلتين لكلا المتغييرين. و تقبل شكري و تقديري

  10. halahfuad
    halahfuad says:

    السلام عليكم ،، أشكرك على مجهودك الأكثر من رائع ،، استفدت كثير خصوصا أني انتهيت من مقترح البحث والان مستعدة للبدأ في مرحلة جمع البيانات،، جزاك الله كل خير وننتظر المزيد.

  11. نورالدين
    نورالدين says:

    شكرا لك سيدي الفاضل.
    هل يمكن ان يكون هناك بحث علمي او رسالة دكتوراه لا تحتاج الى وضع اشكالية او وضع فرضيات..مثلا موضوع يبين كيف يمكن اعداد استراتبجية متكاملة للتنمية المحلية بمدينة ما تعتمد على دراسة ميدانية. وشكرا.

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

أضف تعليقاً